منتدى اجتماع اعدادى(الكنيسه الرسوليه بالوراق)
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حكاية أحزنتنى (أحبها كثيراً فتنازل عنها)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام و المنشئ للموقع
المدير العام و المنشئ للموقع
avatar

البلد :

المهنه :

الهوايه :

عدد المساهمات : 142
تاريخ التسجيل : 14/09/2009
العمر : 22
الموقع : WwW.A3dady.Gid3an.CoM

مُساهمةموضوع: حكاية أحزنتنى (أحبها كثيراً فتنازل عنها)   الأربعاء سبتمبر 16, 2009 4:12 pm

أحبها كثيراً فتنازل عنها
فى امريكا مشهورين الأطفال بذكائهم وإبداعهم فى وقت مبكر فقد ابتكر طفل لعبة جميلة جداً بعد مجهوداً شاقاً وكان يقضى وقتاً طويلاً ومتعباً مع هذه اللعبة بصبر حتى انتهت إلى لعبة غاية فى الجمال اعجبت الجميع لدرجة أنه أخذ جائزة عليها ولكن للأسف فى الوقت الذى يفرح فيه الطفل بلعبته التى يحافظ عليها كثيراً ويهتم بها فوجئ بدون مقدمات بطفل أصغر منه كثيراً جاذباً إياها بشدة صدم الطفل بهذا التصرف وراح يجذب لعبته بشدة لكى لاتضيع منه ولكن فى وسط جذبه للعبة رأى وراء هذا الطفل المتطفل أكثر من شخص يكبرونه كثيراً لكن دون ملامح واضحة وكأنهم أشباح يمسكون بأيديهم عصاة مهددين صاحب اللعبة فاستجمع قواه وحاول أن يشد لعبته ولكن شعر باللعبة تنكسر بين يديه وسمع صوت تمزقها فأسرع يتركها خوفاً عليها من الإتلاف والإفساد لأنه يحبها جداً وأيضاً خائفاً من هؤلاء الأشباح المرعبة فتركها ذاهباً فى طريقه باكياً شاعراً بأن روحه ضاعت منه تركها لتبقى ولو حتى على حساب سعادته مفكراً فى نفسه هل ستظل اللعبة سليمة أم سيهمل فيها هذا الطفل المتطفل مع مرور الوقت لأنها ليست له ولم يتعب فيها نعم أحبها فتنازل عنها... !!!



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://a3dady.gid3an.com
 
حكاية أحزنتنى (أحبها كثيراً فتنازل عنها)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Jesus My Lord :: المنتدى الادبى :: قسم القصص-
انتقل الى: